أخبار العالم

أول قرار من قبل اللجنة المعنية بحقوق الإنسان: يجب على هولندا مساعدة طفل بالحصول على الجنسية

جنيف (29 كانون الأول / ديسمبر 2020) – في قرار رائد ، وجدت اللجنة المعنية بحقوق الإنسان أن هولندا انتهكت حقوق طفل من خلال تسجيلها له على أساس “جنسية غير معروفة”.

هذا هو أول قرار من قبل اللجنة المعنية بحقوق الإنسان ، بشأن حق الطفل في اكتساب الجنسية.

انتهكت هولندا حقوق صبي مولود في أوتريخت وأم صينية بتسجيله على أنه طفل “مجهول الجنسية”. هذا هو حكم لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة ، التي تطالب بتسجيل الطفل الذي يدعى ديني على أنه عديم الجنسية أو كمواطن هولندي.

وُلد الصبي في أوتريخت عام 2010 و والدته تبلغ من العمر 21 عامًا من دولة الصين. والدته أُجبرت على ممارسة الدعارة عندما كانت في الخامسة عشرة من عمرها ، بعد أن تم تهريبها من الصين إلى هولندا. تمكنت من الفرار في عام 2008 وأبلغت الشرطة بما حدث لها.

مواطن صيني

لأن والدة ديني قد هجرها والداها في الصين ، فهي لا تحمل الجنسية الصينية. لذلك لم تستطع إثبات جنسية ابنها. ذكرت لجنة الأمم المتحدة أن الطفل ديني كان مسجلاً لدى البلدية تحت بند “جنسية غير معروفة”.

لم تتمكن المرأة أيضًا من إثبات أن الطفل ديني ليس مواطناً. ومع ذلك ، يتطلب القانون الهولندي تغيير وضع الشخص من “غير معروف” إلى “عديم الجنسية”. إذا تم تصنيف ديني على أنه “عديم الجنسية” ، فلديه الحق في الحماية الدولية ، وفقًا للأمم المتحدة.

الخوف من الترحيل

تعيش الأم والابن في مركز لطالبي اللجوء المرفوضين. وقالت لجنة حقوق الإنسان إنهم ليسوا على اتصال بالهولنديين ويخشون باستمرار أن يتم ترحيلهم.

لا تريد اللجنة أن تعترف هولندا بديني كشخص هولندي أو كشخص عديم الجنسية فحسب ، بل إنها تحث هولندا أيضًا على مراجعة التشريع الخاص بإجراءات انعدام الجنسية والحصول على الجنسية.

في عام 2016 ، تم تسجيل 13169 طفلاً دون سن العاشرة بـ “جنسية مجهولة” في هولندا ، وفقًا للأمم المتحدة. ولد الكثير من هؤلاء الأطفال في هولندا.

المصدر : NOS

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

(متابعينا الأعزاء نحن نعمل هذه الخدمة بالمجان ..يرجى دعمنا بأزالة مانع الأعلان . (مع تحيات فريق موقع هولندا والعالم