أخبار هولندا

اعتقال موظفة حكومية في بلدية لاهاي بعد اختلاس 600 ألف يورو


ألقت الشرطة القبض على امرأة تبلغ من العمر ثلاثين عاما الشهر الماضي للاشتباه في اختلاسها أكثر من 600 ألف يورو من أموال البلدية ، حسبما تم الأعلان عنه يوم الخميس . المشتبه بها هي موظفة بلدية سابقة في مكتب مقاطعة إسكامب في بلدية لاهاي.

وتم الأعلان عن هذه السرقة يوم الخميس في شهر تشرين الثاني ، بعد رسالة موجهة من مجلس المدينة لمجلس البلدية.

وقامت الشرطة أيضآ باعتقال صديق الموظفة السابقة وهو رجل يبلغ من العمر 32 عاما من مدينة لاهاي في مطلع الشهر الجاري. وقالت الشرطة “خلال عملية الاعتقال والتفتيش في منزله ، تمت مصادرة عدد من السيارات الخاصة والملابس باهظة الثمن”.

تقول الشرطة بأن هذه المصادرات تساوي قيمتها مئات الآلاف من اليوروهات . وقد تم الافراج عن المشتبه بهم بانتظار قرار من المحكمة الجنائية “.

اكتشف الموظف الفرق النقدي

تم الكشف عن القضية من خلال موظفًا في مكتب مقاطعة إسكامب في مدينة لاهاي عند اكتشافه نقص في أموال الخزنة التابع للبلدية بالأضافة الى خطأ في الحسابات. وكان الفرق النقدي قدره 627386.12 يورو.

يوجد في البلدية وسيلة الدفع من خلال النقود حيث يمكن للسكان الدفع نقدًا للحصول على جوازات السفر ورخص القيادة ، على سبيل المثال. تتم معالجة المدفوعات هذه تلقائيًا في الحسابات.

بعد أن اكتشف الموظف الفرق النقدي في الحسابات ، تمت إعادة الحسابات لجميع الأموال الموجودة في الخزنة وتم إيقاف أوامر الدفوعات الجديدة التي طرأت على عملية الأختلاس .

 وقد أظهر تحقيق داخلي أيضًا أنه تم إصدار أوامر كثيرة مؤخرًا للدفع وهي عبارة عن عمليات أحتيال وتزوير للمدفوعات أجرتها الموظفة المتهمة باختلاس أموال الدولة .

المصدر : NU

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

(متابعينا الأعزاء نحن نعمل هذه الخدمة بالمجان ..يرجى دعمنا بأزالة مانع الأعلان . (مع تحيات فريق موقع هولندا والعالم