أخبار العالم

الآلاف في ألمانيا يشاركون في مظاهرات ضد التطعيم الإلزامي

سجلت عدة مدن ألمانية مظاهرات السبت شارك فيها الآلاف من معارضي تدابير مكافحة فيروس كورونا. ورفع عدد من المتظاهرين لافتات مكتوب عليها: “لا للتطعيم الإلزامي”. وحسب الشرطة فإن معظم المظاهرات مرّ بسلام.

تظاهر الآلاف في مدينة هامبورغ شمال ألمانيا ضد تدابير مكافحة فيروس كورونا المعمول بها في البلاد. وذكرت الشرطة على حسابها في “تويتر” أن المتظاهرين ساروا وسط المدينة السبت (18 ديسمبر/ كانون الأول 2021) رافعين لافتات حملت عبارات مثل “طفح الكيل – ارفعوا أيديكم عن أطفالنا”، في إشارة إلى فتح باب التطعيم أمام الأطفال.

لافتات لا لللتطعيم الإلزامي

كما رفع عدد من المتظاهرين لافتات مكتوب عليها: “لا للتطعيم الإلزامي!”.

تجري حاليا مناقشة في ألمانيا بشأن التطعيم الإلزامي لفئات معينة ، وكان الآلاف من معارضي التطعيم قد نزلوا بالفعل الى شوارع هامبورغ في أول عطلتين لنهاية الأسبوع في الشهر الجاري.

وعلى الرغم من الحظر المفروض على مظاهرة مقررة في برلين، تجمع عدد من الأشخاص عند بوابة براندنبورغ التاريخية في العاصمة. وكان قد تم الإعلان في الأصل عن مسيرة لألفي شخص من بوابة براندنبورغ عبر الحي الحكومي.

وذكرت الشرطة أنه تم تفريق مسيرة احتجاج خرج فيها آلاف الأشخاص إلى الشوارع في مدينة كوتبوس شرقي البلاد في ولاية براندنبرغ في المساء بسبب وجود عدد كبير جدا من المشاركين. 

وقال متحدث باسم الشرطة “لقد وجدنا الكثير من الانتهاكات لمتطلبات ارتداء الأقنعة في المسيرة”. ويقدر عدد المشاركين بأكثر من ثلاثة آلاف شخص.

كما تجمع حوالي 1900 شخص في وسط مدينة شفيرين شمال ألمانيا في تظاهرة، طبقا للشرطة، في حين تحدث المنظمون عن مشاركة 2300 شخص.

وجرت مظاهرات شاركت فيها أعداد أقل في مدينتي فرانكفورت وكارلسروهه، دون أن يتخللها عنف.

كما شهدت مدينة دوسلدورف غربي ألمانيا اليوم أيضاً تظاهر عدة آلاف من معارضي التطعيم ضد كورونا. وقدرت الشرطة عدد المشاركين بنحو أربعة آلاف شخص في وقت مبكر من المساء، حيث ساروا وسط المدينة. وكان عدد من سجلوا لدى الشرطة حوالي ألف شخص.

هذا وسجل تحالف “دوسلدورف تفكر بصورة مختلفة” مظاهرة مضادة شارك فيها حوالي 200 شخص.

يذكر أنه في نهاية الأسبوع الماضي، فوجئت السلطات في دوسلدورف بعدد المشاركين في مظاهرة ضد التطعيم، فبدلاً من 300 شخص المسجلين، انضم للمظاهرة يومها 2500 شخص، بحسب تقديرات الشرطة.

أما في مدينة فرايبورغ، فقد ذكرت شرطة المدينة أن حوالي 3500 شخص شاركوا في مسيرة وسط المدينة ضد التطعيم، فيما سجلت شرطة مدينة هانوفر عدداً من الخروقات لشروط التجمهر في مظاهرة مناهضة للتطعيم وإجراءات احتواء فيروس كورونا، في المظاهرة التي حملت شعار “مطعّم أم غير مطعّم – معاً ضد الإقصاء”.

المصدر : DW

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

(متابعينا الأعزاء نحن نعمل هذه الخدمة بالمجان ..يرجى دعمنا بأزالة مانع الأعلان . (مع تحيات فريق موقع هولندا والعالم