أخبار العالم

القاطرة الهولندية المتخصصة وصلت للمساعدة ، بالأضافة الى الكثير من القاطرات التي تنضم لجهود تعويم السفينة الجانحة في قناة السويس

كثفت فرق الإنقاذ في قناة السويس جهود التكريك والقطر يوم الأحد لتعويم سفينة حاويات ضخمة تسد الممر المائي المزدحم، و ذكرت مصادر رويترز إن الجهود تعقدت بسبب كتلة صخرية أسفل مقدمة السفينة.

كما ذكرت ذلك هيئة قناة السويس في بيان “العمل الذي يجري حاليا على توسيع نطاق التكريك والحفر بمنطقة مقدمة السفينة ، ومن الممكن أن يساعد ذلك على إزالة جوانب القناة بتلك المنطقة والتكريك للوصول بها إلى عمق 18 مترا لتسهيل عملية تعويم السفينة.

ولم يرد أي ذكر لمحاولات جديدة لتعويم السفينة بالقاطرات، على الرغم من أن مسؤولي القناة ومصادر قالوا إنهم يأملون في الاستفادة من ارتفاع المد يومي الأحد والاثنين لتحريك السفينة.

القاطرة الهولندية المتخصصة

وقالت شركة برنارد شولت شيب مانجمنت (بي.إس.إم) التي تتولي الإدارة الفنية للسفينة إن قاطرة متخصصة مسجلة في هولندا وصلت وستنضم إلى جهود المساعدة في تعويم السفينة.

وقال أسامة ربيع رئيس الهيئة لقناة إكسترا نيوز المصرية إن الرئيس عبد الفتاح السيسي أمر بالاستعداد لسيناريو تفريغ بعض حمولة السفينة للمساعدة في تعويمها.

ويبحث عمال الإنقاذ التابعون للهيئة وفريق من شركة سميت سالفدج الهولندية مقدار قوة القطر التي يمكنهم استخدامها دون المخاطرة بإلحاق أضرار بالسفينة، وما إذا كانت هناك حاجة لإزالة بعض حاويات إيفر غيفن، إحدى أكبر سفن الحاويات في العالم، باستخدام رافعة حتى يمكن تعويمها.

ورفعت كراكات نحو 20 ألف طن من الرمال من حول مقدمة السفينة بحلول يوم الجمعة. وقالت شركة هولندية تعمل لتعويم السفينة إنه من الممكن تحريرها في غضون الأيام القليلة المقبلة .

وتحمل السفينة العملاقة 18300 حاوية.


فوضى لوجستية على الطريق

تخشى شركات الشحن الهولندية والشركات من حدوث فوضى لوجستية بمجرد أن تصبح القناة مجانية لحركة الشحن مرة أخرى. ومن المحتمل أن يصبح تدفق سفن الشحن أكبر قبل أن تتمكن الموانئ من معالجة الأضرار بسرعة.

تعويم السفينة

بالأمس تم تحقيق النجاح من خلال إزالة الدفة والمؤخرة ومن ثم بدأت السفينة في التحرك قليلاً ، لكنها جنحت مرة أخرى.

وقال البيان، وفقاً لوكالة “رويترز”، إن “محاولات أخرى لتعويم السفينة ستستمر هذا المساء متى تكون القاطرة في وضع آمن إلى جانب 11 قاطرة أخرى موجودة بالفعل في الموقع”.


من جانبه، أعلن فريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، الأحد، انضمام قاطرتين جديدتين لمناورات شد السفينة .
وقال ربيع في بيان نقلته الهيئة ونشرته وكالة “الأناضول”: “تقرر الدفع بالقاطرتين الجديدتين للمشاركة في مناورات الشد ، بعد اكتمال بنائهما بترسانة بورسعيد البحرية”، مؤكداً أن “جهود تعويم سفينة الحاويات العملاقة مستمرة على مدار الساعة”.

لكن مصدرا في هيئة قناة السويس قال إن أي عملية تخفيف حمولة السفينة لن تبدأ قبل يوم الاثنين ، فرق الإنقاذ تحاول الاستفادة من ارتفاع المد، قبل أن يتراجع، وسيكون هناك مناورات لتعويم السفينة.

تعطيل الشحن العالمي

كانت السفينة إيفر غيفن، التي يبلغ طولها 400 متر، قد علقت في قطاع جنوبي من القناة قبل أكثر من خمسة أيام ، وسط رياح قوية مما عطل حركة الشحن العالمية في أحد أكثر الممرات البحرية ازدحاما في العالم.

وقال ربيع إن 369 سفينة على الأقل تنتظر عبور القناة ومن بينها عشرات وألاف الحاويات ، وسفن البضائع الصب وناقلات الغاز الطبيعي المسال أو غاز البترول المسال.

وأضاف أن من المحتمل إعطاء السفن المتضررة من تعطل الملاحة في القناة بعض التخفيضات.

يضيف المتحدث أنه يعتقد أن التحقيقات ستظهر أن القناة لم تكن مسؤولة عن جنوح السفينة.

وحذر خبراء من أن عملية كهذه ستكون معقدة وطويلة، لكن ربيع قال إنه يأمل أن هذا الأمر لن يكون ضروريا لكن إن اتضح أنه ضروري فستطلب مصر مساعدة دولية لتنفيذ تلك الاستراتيجية.

ذكرت المصادر المطلعة على عملية الإنقاذ إن خزان الصابورة الموجود في مقدمة السفينة قد تضرر، وسيتعين فحص السفينة بمجرد تعويمها.

وقناة السويس أحد أهم الممرات المائية بالعالم، إذ يمر عبر القناة حوالي 12 بالمائة من إجمالي التجارة العالمية. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

(متابعينا الأعزاء نحن نعمل هذه الخدمة بالمجان ..يرجى دعمنا بأزالة مانع الأعلان . (مع تحيات فريق موقع هولندا والعالم