أخبار العالم

المشاهير يتوحدون من أجل العائلة السورية المظلومة ويجمعون لهم أكثر من 30 ألف يورو

وصل مقطع فيديو العائلة السورية التي تعرضت الى العنصرية في هيرلين الى المشاهيرفي هولندا. وكان الفيديو يظهر بشكل ملحوظ قيام أحد الجيران بالتهجم والعنصرية الواضحة في مقاطع الفيديو على هذه العائلة البسيطة التي جائت الى هولندا فقط من أجل السلام ، وبعد انتشار الفيديوعلى نطاق واسع على الإنترنت في هولندا ودول أخرى. 

قام الشاب الرائع باس سميت (38) عام ، من بين آخرين أيضآ ، بأطلاق حملة تبرعات من اجل هذه العائلة وكتب على مواقع التواصل الأجتماعي.

“دعونا نجمع الأموال لهذه العائلة حتى يتمكنوا من الانتقال إلى مكان آمن وتوفير الراحة لأطفالهم” ، قالها على Instagram. 

تم إلغاء الرسالة الآن مرة أخرى ، لأن باس جمع بالفعل أكثر من 30 ألف يورو للعائلة من خلال حملته. 

يُظهر مقطع الفيديو المفجع كيف تم “ترويع أفراد الأسرة منذ شهور”. على سبيل المثال ، ألقى أحد الجيران الألعاب النارية في الحديقة ، وأطلقوا الكلور بمسدس المياه على العائلة ، بل وحاول أحدهم دخول المنزل عن طريق القوة والتهجم العلني وكأنني نعيش في غابة الذئاب.

 وبحسب التقرير ، بالرغم من تقديم الشكاوي المتكررة ،لم تتصرف الشرطة بأي شيئ من أجل هذه العائلة، ويتم الى هذه اللحظة مشاركة الفيديو العنصري الصريح والغير مقبول .

ملاحظة: يمكن اعتبار هذه الفيديو مزعج .

“للفت الانتباه القضية الأن أصبحت في النيابة العامة ونحن على أمل أن تعالج السلطات المحلية المشكلة”.

انضم العديد من المشاهير إلى قوائم المتضامنين بعد مشاهدة الفيديو. يطلبون من أتباعهم التبرع بالمال حتى يمكنو من مساعدة الأسرة.  قائمة المشاهير كبيرة جدآ وتطلب من جمهورها التبرع. 

تقول الرسالة: “دعونا جميعًا نمنح هذه العائلة قلبًا ونجمع مبلغًا رائعًا”. كما يشارك رومي مونتيرو (28 عامًا) وليل كلاين (26 عامًا) الرسالة على وسائل التواصل الاجتماعي. “أي تبرع هو موضع ترحيب !” يكتب مغني الراب.

المصدر : rtlnieuws

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

(متابعينا الأعزاء نحن نعمل هذه الخدمة بالمجان ..يرجى دعمنا بأزالة مانع الأعلان . (مع تحيات فريق موقع هولندا والعالم