أخبار هولندا

كيف سيتم إقناع ملايين الهولنديين بالتطعيم وخاصة هؤلاء الرافضين اللقاح ؟

سوف يتم البدأ بعملية التطعيمات ضد فيروس كورونا الشهر المقبل في هولندا ، يليها أيضًا الحملة الإعلانية الحكومية للقاح. وهذه المهمة ليست بالمهمة السهلة على الأطلاق : يجب تطعيم ملايين الأشخاص للسيطرة على فيروس كورونا.

لا يرغب الجميع في الخضوع إلى عمليات التطعيم: وفقًا لوكالة الأبحاث I&O Research ، هناك نسبة بحوالي 69 بالمائة من الهولنديين يبدون رغبتهم في اللقاح ، لكن هذا العدد من الاحصائيه يتغير ويتقلب بشكل كبير كل شهر لذلك هناك الكثير من الشك حول اللقاح.

هذا سوف يجعل حملة اللقاح معقدة للغاية ، كما يقول لارس تومرز ، أستاذ الإدارة العامة وعلوم التنظيم في جامعة أوتريخت. كيف سوف تتم عملية التأكد بأن عدد كافٍ من الناس بالفعل قد تم تلقيحهم؟

رافضين التطعيمات

وفقًا لتومرز ، يجب على الحكومة التركيز بشكل أساسي على هؤلاء المشككين للقاح : “يوجد أشخاص كثيرون يائسون ورافضين بشكل كبير الحصول على لقاح كورونا . لذلك من الأفضل عدم إضاعة الوقت في إقناعهم. وهناك أيضًا مجموعة تقدر بحوالي 10 في المائة ، تعارض ذلك اللقاح. أيضًا لن يجدي الحديث معهم مرة أخرى. لذا عليك التركيز على تلك المجموعة المتوسطة.

بدأت حملة التطعيم هذا الأسبوع بإعلان إذاعي وإن عن طريق إحدى الصحف . تقول وزارة الصحة إن الإعلانات الخارجية والإعلانات التلفزيونية والإعلانات على مواقع الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي ستتبع لاحقًا.

في تلك الإعلانات ، يتعلق الأمر بالفعل بالشكوك التي تساور الناس بشأن لقاح كورونا.

أسئلة حول اللقاح

وقال وزير الرعاية الصحية هوغو دي جونج عند إطلاق اللقاح “أفهم أن هناك أسئلة حول اللقاح”. “وأرى أيضًا أن هناك أشخاصًا لا تزال لديهم شكوك حول هذا اللقاح . ولهذا السبب بالتحديد بدأنا هذه الحملة ؛ كعلامة للإجابات والمعلومات الموثوقة”.

يقول تومرز: “من المنطقي ألا يعرف الناس ما إذا كانوا يريدون لقاحًا”. “تضع شيئًا ما في جسدك. من المهم أن تأخذ هذه الأسئلة على محمل الجد وأن تزود الناس بالمعلومات.”

اجعل اللقاح سهل

يقول الاستاذ تومرز إن إجبار الناس على التطعيم ، أو إعطاء الأشخاص الذين تم تطعيمهم المزيد من الحقوق ، ليس خيارًا ، هذا ليس ممكنًا سياسيًا ولا مرغوبًا”.


الشيئ الذي ممكن أن يساعد في تطعيم المزيد من الناس هو تسهيل الأمر قدر الإمكان. “يجب تحديد موقع التطعيم قريب ، في مكان يعرفه الناس ، وأنه ليس عليهم الانتظار طويلاً. الراحة مهمة للغاية. لنفترض ، على سبيل المثال ، أنه يمكن تطعيم الشباب في مؤسستهم التعليمية. هذا مهم حقًا “.

حيلة أخرى: لا تطلب من الناس تحديد موعد ، ولكن أخبرهم متى يمكنهم الحصول على لقاح. “أرسال إشارة مختلفة: الخيار الأهم هو أن يتم تطعيمك.

وهذه هي بالفعل الطريقة التي تريد بها الحكومة التعامل مع التطعيم: سيتلقى كل هولندي رسالة في وقت ما من العام المقبل مع طلب التطعيم. يتضمن هذا أيضًا موعدًا للحقن الثاني ، وهو أمر ضروري حتى يعمل التطعيم بشكل صحيح.

أساليب الترويج

الترويج للقاح: “ترى العديد من البلدان أن القادة أو الأطباء يتم تطعيمهم وأغلب هذه القادة سوف تتلقح عن طريق التصوير والأعلان” ، يوضح تومرز. “الناس حيوانات جماعية ، غالبًا ما يتبعون ما يفعله الآخرون. إذا رأيت أن القدوة أو رأس الهرم في بلدك يأخذ اللقاح ، هذا الشيئ يمكنه إقناعك.”

وأضاف تومرز في حديثه إنه من المهم أخذ مجموعات مستهدفة مختلفة في الاعتبار: “ليس كل شخص لديه قدوة أو نفس القدوة. فالعديد من مشاهدي التلفزيون ينظرون فقط لمجرد المشاهدة ، بينما من المرجح أن ينظر الشباب إلى شخص يحبه أو مهم بالنسبة له .يضيف تومرز يجب التركيز وأيضًا التفكير في هذا الجانب من الحملة الأعلانية . لذا يجب التركيز على المجموعات المستهدفة والرافضة اللقاح “.

في الولايات المتحدة الأميركية ، يتم اتخاذ قرار ممتاز وأيضآ واعي بأن يقوم الأطباء بتلقيح أنفسهم أمام الكاميرا ، كما رأى المراسل إريك موتان. هذه هي الطرق التي من الممكن في المساعدة على الرغبة في اللقاح.

المصدر :rtlnieuws

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

(متابعينا الأعزاء نحن نعمل هذه الخدمة بالمجان ..يرجى دعمنا بأزالة مانع الأعلان . (مع تحيات فريق موقع هولندا والعالم