أخبار العالم

مقتل مدرسين في مدرسة سويدية ، ولا يزال الدافع وراء الجاني غير واضح

ذكر المؤتمر الصحفي لوسائل الإعلام السويدية، أن المرأتان اللتان توفيتا يوم أمس بعد هجوم على مدرسة ثانوية في السويد كانتا معلمتين. 

لم يتضح بعد الدافع وراء منفذ الهجوم ، المشتبه به البالغ من العمر 18 عاما والذي ربما تصرف بمفرده ، ولا يوجد للرجل سوابق لدى سجل الشرطة الجنائي .

تفاصيل الهجوم على المدرسة السويدية.

استهدف الهجوم مدرسة ثانوية في مدينة مالمو السويدية ، ثالث أكبر مدينة في البلاد ، وبحلول الساعة 5:00 مساءً ، كان هناك حوالي خمسين طالبًا في المبنى. 

ذكرت وسائل إعلام سويدية أن الرجل كان معه سكين وفأس ، لكن السلطات لم تؤكد ذلك ، ويعتقد ان الضحايا تتراوح اعمارهم بين 50 و 60 عاما.

وبحسب وسائل إعلام محلية وكما ذكر مصدر الخبر NOS ، اتصل الفاعل نفسه بخدمات الطوارئ وأخبره بمكان اختبائه. 

كما يُزعم أنه اعترف بقتل شخصين ، وتأمل الشرطة أن يكون الطلاب أو الشهود الآخرون قد التقطوا صورًا أو مقاطع فيديو بهواتف محمولة.

شاهد المزيد 👇

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

(متابعينا الأعزاء نحن نعمل هذه الخدمة بالمجان ..يرجى دعمنا بأزالة مانع الأعلان . (مع تحيات فريق موقع هولندا والعالم